الجمعة، 27 فبراير، 2009

الرحـــلات الإجبـــارية..!!



عندما تضيق الدنيا بالناس بسبب كثرة المشاغل والضغوط..يقومون بالتخطيط لرحلة مع الأصدقاء أو ربما مع الأهل,يشتمّون فيها هواءً نقيا,أو ربما يُتِيحون لأنفسهم فرصة التفكير وتحليل المهام,

هذا ما كنت أظنه..

لكني تعرفت اليوم على نوع جديد من الرحلات:


(الرحلات الإجبارية)

حيث تأخذك الرحلة من باب غرفتك مجبرا إلى المكان التي تحدده وفقا لما تختاره هي لا أنت..

لا تعطيك أدنى فرصة لتكلم أصدقائك أو تدعو أحدهم..فهي تريدك أن تبقى وحدك

تزيدك عذابا عندما تجبرك على التنزه وسط الناس..لكن بروحك وحدك..حيث الشعور بالغربة والأسى وسط الناس

تجبرك على أن تضحك وتضحك وتسأل عن أحوال هذا وتحل مشكلة هذا..ولكن في قلبك ألف علامة استفهام وأنا؟؟؟؟


تبكي وتنشدها بالله أن تأخذك إلى حيث مرسى العودة..فتأبى إلا أن تتركك وحيدا وتخبرك بأن الرحلة غير محددة الوقت,

شئت أم أبيت..لم يحن وقت العودة بعد..

ترى ماذا يفعل هذا الرجل المسكين في رحلته المظلمة هذه؟

حائر هو..هائم على وجهه..لا يعرف أين ولا من ولا متى!!



كيف نساعد صاحب هذه الرحلة المجبرعلى إنهاء رحلته إذا كنا أصدقاؤه ورأيناه بهذه الحالة يحلق بعيدا في كون آخر مليئ بالآلام والآمال؟


فكـــم من زورق لعبتـــــ بـــه الأمـــــواج ثــم رســـــى

هناك 19 تعليقًا:

Noor_eldeen35 يقول...

منذ الكثير .. لم أقرأ ما أتوقفـ عنده لأتأملـ الكلمات وأعيد البصر فيها كرتينـ -كهذه الكلمات ..

كم كانتـ صادقة ..

و

شفافة ..

يعرفك الناس ببسمة لا تكاد تنفكّ عن وجهكـ ..

ويقولون أن الدنيا حرمتكـ من آلامها

ثم اذا كنتـ وحدكـ - حسدتهم على قلة همومهمـ وبساطتها ..

---------

تجبرك على أن تضحك وتضحك وتسأل عن أحوال هذا وتحل مشكلة هذا..ولكن في قلبك ألف علامة استفهام وأنا؟؟؟؟

---------
و..ــا ؟؟؟؟



:.:.:.
دمتـ صادقة أختنا ..

أخوكم

sarihe يقول...

السلام عليكم
ربما من السهل ان نرتقي في العلم الشرعي ان نحتفي بما نحفظ من القرآن أو مما نقرأ من الكتب الأخرى مما نزداد معرفة وتطلعا لهامات تملؤ الثريا ، لكني أرى ان النصح أولى ومعرفته أعمق و الاحاطة به أثرى للإنسان .موضوع شائك أختنا وفقك الله ورفع قدرك
تقبلي مروري

أخـــ مسلمة ـــت يقول...

كثرا ما تأخذنا هذه الرحلة
ولكنا لسنا مسلوبي الارادة الي هذه الدرجة
ربما نضحك في وجوه الناس .. هي صدقة
ولكن لهذه الابتسامة أثر علي نفوسنا ايضا حتي وان أخذتنا الرحلة الي متاهات بعيدة

أعتقد أن الرحلة ليس لها وقت محدد لأننا أحيانا لانستطيع أو بالأحري لانريد أن نقول لها "كفاكِ" ... لانريد أن نوقفها
ولو فعلنا لفعلت

وهذا كله بالاستعانة بالله وبنفخة روحه العليا فينا

جزاكم الله خيرا علي موضوعاتك الهادفة دائما
جزيتِ الفردوس الأعلي حبيبتي

موناليزا يقول...

فعلا هناك رحلة اجبارية لا مفر منها
ادعوكى لزيارة هذا الرابط فقد تحدثت عنها ايضا
http://monaliza110.blogspot.com/2008/03/blog-post.html

ألحان يقول...

اهلا بعودتك أختنا لسماء التدوين


لي عودة بإذن الله

إشراقة أون لاين يقول...

آملا أختى شيماء ألا تكون تلكم تجربة شخصية لهذه الرحلات
دمتم بكل ود
أخوك محمد شعير

Hosam Yahia حسام يحى يقول...

قرأتها عده مرات
====
جميله جداً

====

نُحس كثيراً بهذا الشعور

=====

له الله :)

غير معرف يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صاحبة هدف ...
حياكِ ربــي حبيبة القلبِ ..


...

لستُ أدري ...
مـازلت أرى القـارب يسير ويسير بالبحـر الواسـع ..
وأري الأمواج تتقاذفه ..
حــتـى كـانت إحدي تلك القفزات إلي الشاطيئ ...
فرســى بكـلِ أمان واطمئنـان وسعادة..

...
معكِ أنـا بتلك الرحـلة ..
أعـيش معكِ تفاصيلها بدقةِ ... ولكن بروحي وعقلي وقلبي ..
....
اجعلي خطاكِ سديدة.
واحملي علي كفيكِ زهـراً ..
وامددي من الامال فوق مصائب الأيام جسراً..
وارجعي إلي الرحمن واطلبي منه توفيقاً وستراً..
من لاذ بالرحمن عاش حياته نوراً وبشراً

...

رجاءً تعذريني لشدةِ تقصيري..
صدقاً..رغماً عني..
أحبكِ في الله كثيراً ...

دعواتي لكِ

بوركتِ
__

أختك::
سمية-بنت البنا

صاحبة هدف يقول...

أخي الفاضل:Noor_eldeen35

جزاكم الله خيرا

صاحبة هدف يقول...

أخي الفاضل: sarihe

جزاكم الله خيرا

صاحبة هدف يقول...

أخـــ مسلمة ـــت:

جزاكِ الله خيرا..ولكن..!!

صاحبة هدف يقول...

موناليزا:

جزاكِ الله خيرا..زرت الرابط

ولكن شتان بين الرحلتان..

صاحبة هدف يقول...

ألحان:

جزاكِ الله خيرا على المتابعة المستمرة

صاحبة هدف يقول...

أخي الفاضل:إشراقة أون لاين

ولكم نأمل ذلك نحن أيضا..ولكن قد تأتي الريح بما لا...

جزاكم الله خيرا

صاحبة هدف يقول...

أخي الفاضل: Hosam Yahia حسام يحى

صدقت..له الله

جزاكم الله خيرا

صاحبة هدف يقول...

أختي التى لم تلدها أمي: سمية

جزاكِ الله عني خيرا..وأنا التي أعتذر عن التقصير..أحبك الله

وجزاكِ الله خيرا على الإتصالات والرسائل
أسأل الله أن يعنني على أن أوفيك حقك

Hossam يقول...

كم كلمتك تخترق القلب والعقل
كانت تقشعرنى عندما احسست باننى فعلا مريت بتجربة الرحلة الاجبارية مع الاحرتام لتعدد اسباباها
تحياتى صيقى للبوست الرائع بجد
شكرا للحالة اللى عيشتنا فيها
سلام

Hosam Yahia حسام يحى يقول...

ننتظر المزيد من حضرتك :)

rhf يقول...

ياااه عبرتِ عن الكثير والكثير
صدقتِ بكل معنى
أحيانا نتعرض لتلك الرحلات ونظل تائهين حائرين
ونرجو العودة وحينها
ليس لنا إلا الله
بوركتِ وبورك قلمك النابض