الأربعاء، 9 أبريل، 2008

غـــــــزة تســـــــأل!!



غزة تســـأل..هل تمـــوت القضيــــة؟؟!!

هكذا هم العرب..مثل الدجاج الذي يسكن عشا ويتقوقع على نفسه..فإذا دخل عليهم رجل غريب قاموا وهاجوا..ثم اذا مكث طويلا بينهم..سكنوا كما هم ولم يحركوا ساكنا!!

-عندما يعرض عليهم أى قضية..فيفتحوا لها ملفا كأنه لن يغلق,وبالفعل الملف لا يغلق لكن هم من يغلقوا أعينهم ليوهموا أنفسهم بأن القضية انتهت بالإيجاب!!

( العــــــــــراق)

إسم لوطن لطالما ذكرناه,نذكر معه الآلام والمعاناة التي يتعرض إليها هذا الشعب,لكن لم أكتب لأتحدث عن معاناتهم,بل أكتب لنتذكر الهوجاء التى قام بها الوطن العربي عند بداية حرب العراق,ثم... ثم ماذا؟؟

ثم رحمة الله على العراق..!!

-
لتكون أخيرا( غـــــــــــــزة)

غـــــــزة تسألكم يا عرب.. مــــاذا بعـــد؟؟
غـــــــزة تسألكم يا عرب.. هل كانت هنا النهاية؟؟
غـــــــزة تسألكم يا عرب.. هل أغلقتم ملف القضية؟؟!!

لتســــألكم أخيــــرا..هل تعتقدون أن أوضـــاعها أصبحت 100%100


إخواني الكرام..أخواتي الكريمات:
عذرا لم أقل هذا إلا لأذكر نفسي وإياكم بأن إخواننا هناك مازالوا يعانون من وطئة الحصار.
فالقتل في الأطفال والنساء والشباب والشيوخ مازال قائما كما كان
والصرخات التي تتوجه إلينا نحن العرب..مازلت تنادى ياعـــرب


فهل...فهل نسيـــــــتم غــــــزة؟؟

القمة العربية..فاشلة..والحكام أخذهم الله أخذ عزيز مقتدر..فمن يبقى غيرنا نحن المواطنون ليخبرهم بأن شموع الأمل لن تنطفئ؟؟!!
اذا هيا معا..فلنراجع أنفسنا..متى بدأنا التضامن معهم؟؟ومتى كففنا عنها؟؟

فلنعيد التضامن معا ولنخبــــرهم بأعلى صوتنا:
يـــــــــــــا أهـــــل غـــــــزة..
لستم وحـــــدكم
فنحــــن بعد الله معــــكم

مــــقاطعون
صــــائمـون
مبتــهــلــون

وان كانت قضيتكم ماتت عند حكامنا والله لم تمت عندنا نحن الشباب ولا عند جماعتنا ولا عند حماسكم..فكفاكم هذا .. والله قبلنا معكم.

أما عنا فلنعيد دعائنا إليهم من جديد..ولنتابع أخبارهم ولنترقب النصر القريب ان شاء الله.

غـــــــــــــزة لن تمـــــوت